اكتشاف تمثال "إيست" ابنة الملك أمنحتب الثالث بالأقصر

الجمعة، 7 مارس 2014 - 12:33

تمثال تمثال "إيست"

كتبت دينا عبد العليم

أعلن الدكتور محمد إبراهيم، وزير الآثار، عن اكتشاف تمثال ابنة الملك أمنحتب الثالث، يبلغ ارتفاعه 1.70م، وعرضه 52سم، كشفت عنه البعثة الأوروبية، برئاسة هوريج سورزيان، بالتعاون مع وزارة الآثار أثناء تنفيذ مشروع لترميم المعبد الجنائزى لأمنحتب الثالث وتمثالا ممنون بمنطقة كوم الحيتان بالبر الغربى بالأقصر.

أشار الدكتور إبراهيم إلى أن التمثال المكتشف هو جزء مكمل لتمثال ضخم من الألباستر، كان يتقدم بوابة الصرح الثالث للمعبد، ويبلغ ارتفاعه 14 مترًا، كشف عن معظم أجزائه على مدار الأعوام الماضية، كان يجمع أمنحوتب الثالث بابنته التى تدعى "إيست"، مؤكدًا أن أهمية التمثال المكتشف تعود إلى أنها المرة الأولى التى يكشف فيها عن تمثال يجمع هذه الأميرة بوالدها وحدها، بالرغم من أنها صورت كثيرًا فى تماثيل تجمعها بوالديها وأخواتها، والتى تعرض حاليا بالمتحف المصرى.

من جانبه قال على الأصفر، رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار، إن التمثال يظهر الملك جالساً على عرشه ويديه مستقرة على ركبتيه وبين قدميه تقف ابنته الأميرة إيست، ترتدى باروكة مستديرة الشكل وعباءة طويلة حابكة، ومدت يديها إلى جانبيها حاملة قلادة "منات" فى يدها اليمنى، أما وجهها فقد تعرض لعوامل التعرية، وقدماها مفقودتان، كما نقش اسمها وألقابها بالقرب من قدميها، حيث نقش الاسم "إيست" ومن ألقابها "القرينة الملكية، ومحبوبة والدها" .

وصرح عبد الحكيم كرار مدير عام آثار الأقصر أنه جار تنفيذ مشروع لترميم تمثال للملك أمنحوتب الثالث، وإعادة تمثال الأميرة إيست إلى ما كانت عليه بتمثال أبيها، تمهيدا لإقامته أمام بوابة الصرح الثالث بشرق المعبد .






 


مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع