الجديد فى علاج صمامات القلب بمؤتمر جمعية القلب الإماراتية

الجمعة، 9 نوفمبر 2012 - 18:00

قسطرة قلب قسطرة قلب

كتبت أسماء عبد العزيز

أقامت جمعية القلب الإماراتية مؤتمرها السنوى عن الجديد فى علاج صمامات القلب وتوسيع الصمام الميترالى بواسطة القسطرة القلبية وبدون جراحة.

وحول المؤتمر أوضح دكتور أحمد مجدى، أستاذ القلب بالمعهد القومى للقلب، أن المؤتمر قد شارك به عدد كبير من الأطباء وخبراء فى مجال جراحة القلب بالمنطقة العربية لمناقشة كل ما يتعلق بأمراض القلب منها القسطرة القلبية، فرغم تقدم القسطرة فإن دور جراحة القلب لم يتلاش، فهناك حالات يناسبها التدخل الجراحى وأخرى تلائمها القسطرة القلبية، ويتوقف ذلك على الحالة الإكلينيكية وحالة الشرايين، وقد يأتى استخدام القسطرة القلبية دون التحضير واستخدام الأدوات غير المناسبة بنتائج عكسية تعرض المريض للمخاطر والمضاعفات، كما شهدت القسطرة تطورا كبيرا خاصة فى تقنيات الأسلاك والبالونات، وأتاح ذلك توسيع الشرايين التاجية المغلقة منذ فترة فيما عرف بالانسداد المزمن أو التليف المتكلس، والذى يتطلب تدخلا جراحيا، وأضاف أن طرق التعامل مع توسيع الشريان التاجى المصاب بتعرجات شديدة ووجود تكلس تسبب شرخ جدار الشريان أثناء مرور سلك القسطرة، يكون بالاحتياط واستخدام بالونات غير حادة ذات مرونة عالية للمرور بالشريان، وعند حدوث الشرخ يوصى بسرعة التشخيص والتوسيع بالبالونات قبل انسداد الشريان وحدوث جلطة.