"فؤاد جاد الله" مستشار أحيل للتحقيق لانضمامه للثورة..أصدر خارطة طريق "دستورية" من داخل الميدان بعد موقعة الجمل..شارك فى الاعتصام الأخير رافضاً الإعلان الدستورى..عينه الرئيس مستشاراً للشئون القانونية

الجمعة، 06 يوليو 2012 - 12:46 ص

المستشار محمد فؤاد جاد الله

كتب أحمد متولى

لم يكن قرار الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، باختيار المستشار محمد فؤاد جاد الله، نائب رئيس مجلس الدولة، كأول مستشار يعينه بمؤسسة الرئاسة للشئون الدستورية والقانونية، قراراً عشوائياً وليد اللحظة، بل سبقه دراسة وتقارير عن الشخصية القانونية الثائرة التى ارتبط اسمها بثورة يناير، وارتبطت خطاباتها بمنصة ميدان الشهداء "التحرير".

برز اسم المستشار محمد فؤاد جاد الله عقب إعلان المتظاهرين الاعتصام بميدان التحرير يوم 25 يناير 2011 "ثلاثاء الغضب"، كأول مستشار بهيئة قضائية ومؤسسة حكومية يشارك فى مظاهرات يناير ضد نظام مبارك، وأعلن اعتصامه بالميدان مع الشباب قبل فضه من قبل قوات الأمن المركزى.

فوجئ جاد الله بصدور قرار من المستشار محمد عبد الغنى، رئيس مجلس الدولة آنذاك، بإحالته إلى التفتيش القضائى للتحقيق فى مشاركته فى الاعتصام والمظاهرات ضد النظام يوم جمعة الغضب 28 يناير، وهو القرار الذى استقبله بميدان التحرير بصدر رحب قائلاً: "أنا على استعداد كامل لفقدان أى شىء.. فالمئات ضحوا بأرواحهم ودمائهم من أجل الوطن".

وعقب الهجوم على ميدان التحرير من قبل بلطجية النظام فى المعركة الشهيرة بـ"موقعة الجمل"، أصدر بياناً أكد فيه دعمه للانتفاضة المباركة – كما سماها – وطالب القضاة بالانضمام للثورة، واقترح جاد الله "خارطة طريق" للخروج من الأزمة أكد فيها مطالب الثورة، واقترح حل برلمان أحمد عز، وتنازل الرئيس عن جميع سلطاته، وتشكيل مجلس رئاسى مدنى، وتعديل الدستور، وإلغاء قانون الطوارئ، وإجراء انتخابات مجلس الشعب تحت إشراف قضائى تنفيذاً لأحكام القضاء الإدارى التى تجاهلها النظام.

اللافت فى الأمر أن المستشار الثائر كان انحيازه واضحاً للثورة قبل سقوط النظام، فى الوقت الذى هاجم غيره الثورة والمتظاهرين وشنوا عليهم حملات تشويه، ووقف البعض الآخر فى المنطقة الرمادية ينتظر الفائز، واعتبر البعض بياناته من داخل الميدان انتحاراً ومواجهة رسمية مع النظام الذى لم يسقط بعد، إلا أن موقفه لم يتغير بل ازداد صموداً وأملا فى إسقاط الفساد.

لم يقف دور جاد الله عند هذا فقط بل قدم كتاباته ومقترحاته القانونية كنائب لرئيس مجلس الدولة طوال الفترة الانتقالية، وواجه عمليات التلاعب بالدستور التى أقدم عليها المجلس العسكرى طيلة الفترة الانتقالية بتفسيراته القانونية التى اعتمد عليها الثوار فى رفض التشريعات الصادرة عن المؤسسة العسكرية بداية من الإعلان الدستورى فى شهر مارس 2011 عقب الاستفتاء على التعديلات، نهاية بإعلانه الاعتصام بميدان التحرير الأيام الماضية لرفض الإعلان الدستورى المكمل الذى أصدره العسكر بعد حل البرلمان، واعتبره اغتصابا للشرعية والإرادة الشعبية.

بيد أن مسيرة النضال انتقلت به إلى منطقة أخرى بعد صدور قرار الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية، بتعيينه كأول مستشار فى مؤسسة الرئاسة للشئون القانونية، ليبدأ مرحلة جديدة للمشاركة فى إصلاح مؤسسات الدولة بترجمة خبراته القانونية لأعمال تساعد الرئيس المنتخب فى إدارة البلاد.

تعليقات (20)

1

شخصية محترمة

بواسطة: احمد

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 12:54 ص

فعلا شخص محترم اللهم وفقه دائما الى خير مصر

2

قرار موفق جدا

بواسطة: basimabdo@yahoo.com

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 12:58 ص

ألف مبروك يا سيادة المستشار
فرحت كتير بالخبر ده
ربنا يوفقك

3

اول الغيث يا دكتور مرسي

بواسطة: الديب

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:02 ص

اصحى يا مصر واغسلى وجهك وامسحى دموعك يابلدى يا زهرة يا بهية وهنجيب حقك من الحرامية فقد خرج المارد من القمم واحنا بعون الله وراءه ربنا يثبتك على الحق يا دكتور

4

نجم يا مرسى

بواسطة: احمد حشيش

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:02 ص

مؤسسه رئاسه ثوريه

5

تسلم عينك يا مرسى

بواسطة: مجدى الهوارى

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:05 ص

ايوه كده
مش مهم التأخير
المهم تختار اللى فيه الخير
وده دليل حتى يكف العلمانيين والليبراليين عن اتهام الاسلاميين
وتخوينهم وتخويف الناس منهم
حسبى الله ونعم الوكيل فى كل علمانى حقير منافق

6

الرجل الماسب في المكان الصحيح

بواسطة: مصري حر

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:07 ص

احي في د مرسي اتخاذ هذا القرار الصائب واحي فيه الدقه في اختيار من يعونه في مؤسسه الرئاسه واتمني ان يكون غالبيه من في مؤسسه الرئاسه علي شاكله هذا المستشار من الرجال الاكفاء الذين لم يتلونو والثابتين علي مواقفه قبل واثناء وبعد الثوره كي ننهض بمصر ونصل بمصر الي بر الامان علي يد رجال شرفاء كانو علي اتم الاستعداد فقدان مناصبهم بل اروحاهم لنجاح ثورتنا المبارك وبالتوفيق ديما يا د محمد في كل اختيارتك ربنا يعزك ويكرمك ويجعل وشك وش الخير والسعاده لكل المصرين ...

7

مبروك ياسعادة المستشار

بواسطة: الشيخ خالد تقي الدين

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:13 ص

ألف ألف مبروك ياسعادة المستشار أسأل الله أن يعينك ويوفقك في هذه المهمة، وأن تكون خير معين وناصح للدكتور محمد مرسي فهو يحتاج للبطانة الصالحة التي ترشده للخير وأسأل الله أن تكون واحدا منهم . الشيخ خالد تقي الدين " البرازيل "

8

الحمد لله اختيار موفق وبدايه جيدة

بواسطة: يسري محمد

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:22 ص

اختيار رجال الثورة الاصليين وليس المنافقين وارباب الاعلام الفاسد المستشاريين الذين يظهرون علينا في قنوات الفلول (رجال اعمال مبارك واحزابه الكرتونيه) ومستشاري العسكري المنافقين

9

بقى لى كتير ما سمعتش خبر حلو

بواسطة: محمود كساب

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:34 ص

ايوة كدة مش مهم التأخير المهم الاختيار يكون ثورى عايزين احمد ماهر كمان

10

قرار موفق جدااااااااا

بواسطة: م على

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:38 ص

أرجو أن يضم الرئيس لمستشارية كثير من الشباب و على رأسهم د معتز بالله عبد الفتاح للشئون السياسية و الخارجية ...مصر القوية تحتاج الى جيل المستقبل ..وكفانا من دولة العواجيز

11

خبر جميل جميل

بواسطة: ballanah

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:38 ص

خطوة مدروسة وقرار رشيد الثورة تخطو أولى خطواتها

12

ربنا يعينك يا مرسى ..... توافر اليوم الوقود فى بنى سويف

بواسطة: مصطفى بنى سويف

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:43 ص

مبروك يا سيادة المستشار يا ثورى يا رائع وربنا يبارك فيكم ويعينكم على التركة الصعبة المليئة بالعقبات التى تركها النظام الفاسد

13

ده رئيس مصر القادم __ وافتكروا

بواسطة: ayman

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 01:57 ص

ده رئيس مصر القادم __ وافتكروا

14

Likkeee!!

بواسطة: ahmed

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:10 ص

يارب تكون ديه اول خطوات النجاح وانك تستعين بالله ثم بالشعب ولا تركن للمجلس العسكرى فتهلك

15

أول الغيث قطره

بواسطة: الحاج/ صلاح الشافعي قيراط

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:11 ص

بتوفيق من الله وبحمده يتم اختيار مستشار شاب من أبناء الثوره لاينتمي لحزب الحريه والعداله ولا الاخوان المسلمين وان شاء الله سوف يستمر اختيار المعاونني للرئيس في المجالات المختلفه علي هذا المنوال الثوري ويكون الاختيار طبقا للكفاءه أولا وانتمائه للثوره فعلي بركة الله وتوفيقه هنكمل المشوار

16

قرار محترم

بواسطة: احمد

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:19 ص

هو دة من الدكتور مرسى اهم شيى البطانة الصالحة حتى لايتكرر اخطاء الماضى

17

ابناء الثورة

بواسطة: رمضان بدر

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:25 ص

الله عليك يا ريس الرجل المناسب فى المكان المناسب ربنا يوفقك الى خير هدة الامة ويكون فى عونك والله انا من اللى واقفو امام سيادة المستشار استمع لخطاباتة على المنصة با لميدان وكنت من اشد المعجبين بهدا الرجل

18

الشعب مازال يريد القليل!!

بواسطة: علاء

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:41 ص

الشعب المصرى العظيم مازال يريد لن نقول الكثير ياريس ولكن بحكم الفترة التى كنا نعيشها وكذا بحكم الفترة الانتقالية وبداية حكم سيادتكم فالشعب بدايتا لن يطمع الا فى القليل من القرارات الصائبة التى تكون بصلتها متجهتا اليه وفى صالحه وليست بمعزل عن آنات هذا الشعب اتمنى من الله ان يوفقك وان يعينك على ماابتلاك به فانها مسئولية جسام ينوء عن حملها الجبال انها الامانه التى حباك الله ايها فاما ان تكون نعمه واما ان تكون نقمه وفقك الله لما فيه خير البلاد والعباد.

19

البوفية ....... بدأ توزيع ..... التورتة .......

بواسطة: هادى

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:43 ص


بدون تعليق

20

المستشار فؤاد جادالله من اعظم الشخصيات المصريه الان واختيار ممتاز ياريس

بواسطة: المخضرم

بتاريخ: الجمعة، 06 يوليو 2012 02:47 ص

الله ينور

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع