طبعة جديدة من كتاب "إسلام بلا ضفاف" ليوسف إدريس

الأحد، 23 سبتمبر 2012 - 08:01 م

غلاف الكتاب

كتب مسعد إسماعيل

أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب ضمن سلسلة "إنسانيات" طبعة جديدة لكتاب " إسلام بلا ضفاف"، للكاتب الكبير الراحل يوسف إدريس، ويقع فى ثلاثمائة وخمسين صفحة من القطع الكبير، وصدرت طبعته الأولى عام1987.

ويضم الكتاب ثلاثا وثلاثين مقالة نشرت فى الصحف المصرية والتى تتحدث عن الإسلام ، والتى يوضح من خلالها الدكتور يوسف إدريس وجهة نظره الخاصة فى الكثير من القضايا الملحة التى ارتبطت بالإسلام السياسى، مثل تطبيق الشريعة الإسلامية ، والجماعات المتعصبة ، إلى غير ذلك من القضايا التى شغلت الحياة المصرية فى ثمانينات القرن الماضى .

ومما يلفت النظر فى هذا الكتاب أن قارئه سيشعر أنه مكتوب فى هذه الأيام وأن مؤلفه يعيش معنا ويعانى مشاكل ما بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير، وهذه سمة الكتابة الفكرية الأصيلة التى تطرح الأسئلة الدوارة، وتستشرف مستقبل الأمة .

يقول الدكتور يوسف إدريس فى مقالة من مقالات الكتاب بعنوان "إسلام ..ولكن " بعد أن يشير إلى "تربص بعض المتطرفين ممن يعتنقون التطرف فى الدعوة الإسلامية عن مرض وليس صحة أبدا"، يقول: "إنهم يركزون جهودهم على كيف يرتدى المسلم ثيابه وكيف أن كل شىء فى المرأة خطيئة حتى ليبشروا بأن ترتدى النقاب من قمة الرأس إلى أخمص القدم.. وكأن الإسلام جاء ليئد المرأة فى ثيابها حية بعدما كانوا يئدونها فى الجاهلية ميتة، فهذا انحراف خطير فى الدعوة الإسلامية ، ليس انحرافا فقط بل إنى لأعتبره خيانة لديننا الحنيف ، فإذا لخصنا الإسلام فى تلك الشكليات ودعونا إلى نبذ العلم وإعمال العقل والعودة إلى الحياة كما كانت عند نزول القرآن ، فتلك دعوة لكى ينتصر علينا أعداؤنا ويسحقونا سحقا ،مادمنا قد نزعنا عن أنفسنا كل أسلحة العصر.. واستسلمنا للبدائية والسطحية بينما هم ماضون فى تقدمهم وانتصاراتهم علينا عسكريا وعلميا وثقافيا وحتى تحضرا" .

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة