حمدى نصر يكتب: يَدُعّون ولا يَدْعون!

الأربعاء، 16 يناير 2013 - 03:19 م

العريفى

أليست هذه مأساة تدمى القلب يا سادة أن نفقد الريادة تلو الريادة ونتراجع للصفوف الخلفية بأيدينا، ونلقى بالتبعية على الآخر وندارى وجوهنا خجلاً "بناموسية" المؤامرة، التى أصبحت سلة المهملات التى نلقى فيها نفاياتنا، ونعلق عليها عجزنا وتقصيرنا ونحن "نجتر" المثل العامى الذى قاله أجدادنا وكأنهم يقرأون طوالعنا: "حجة البليد مسح التختة"!.

المؤكد أننا فقدنا دورنا الريادى قبل وبعد الثورة فى العديد من المجالات ولن أستفيض فى ذكرها حتى لا يصبح كلامى ممجوجاً ممقوتا، لكن ماحزّ فى قلبى وجعلنى أقفز إلى "الكيبورد" لأدق على أوتار مفاتيحه أنات ألمى وحزنى نشيداً ونشيجاً يمزق نياط القلب.

هى تلك الخطبة العصماء الرائعة التى ألقاها فضيلة الداعية الدكتور محمد العريفى الأستاذ بجامعة الملك سعود بالرياض وجعلت الناس فى المسجد يكبرون ويهللون ويبكون، فهذه عندما أقارنها فى أعماقى مع ما أسمعه وأراه من مشايخنا فى الفضائيات الذين يدْعّون ولا يدعون، والدع الأولى هى قهر الناس وظلمهم وعدم الإحسان إليهم وهو ما احتار دليلى فيه، فهم يعلمون ويحفظون قول الله تبارك وتعالى: "ادْعُ إلى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِى هِى أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ" (125) النحل، وفى هذا الإطار الذى حدده الله تبارك وتعالى من الحكمة والموعظة الحسنة، أندهش هل يرفض بعض مشايخ الفضائيات أن يكونوا من المفلحين مصداقاً لقول الله تبارك وتعالى:"وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إلى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104) آل عمران .

إن سماحة الشيخ العريفى وحكمته وبلاغته وموعظته وصدقه أبكت المصريين، لأنه قال كلاماً من القلب فوصل إلى القلوب، وهو جزاه الله خيراً يعترف بفضل المصريين وريادتهم فى مجال العلم والدعوة، لكن أين نحن الآن وبعض مشايخ الفضائيات ينفرون ولا يبشرون، وهذا لم يكن غريباً فى عهود الأنظمة العلمانية، لكن أن يكون فى عصر ارتقى فيه الإسلاميون سدة إدارة أمور البلاد، فلماذا التشدد والتشنج وتكفير الناس ببساطة وسهولة وما أعظم ذلك وكبره فى الدين.

لقد فقدنا الريادة فى الدعوة فى وقت أتاح لنا فيه العلم الوصول إلى بيوت الناس فى كل مكان من العالم، ويحضرنى قول الفيلسوف روجيه جارودى: لو رأيت المسلمين قبل إسلامى لما أسلمت!.

فيا أولى الأمر إنهم يدعون ولا يدعون وينفرون ولا يُألّفون، فماذا تنتظرون؟، اللهم إنى بلغت فاشهد.

تعليقات (10)

1

الحق الذى يراد به باطل

بواسطة: اسامة اكتوبر

بتاريخ: الأربعاء، 16 يناير 2013 04:23 م

لا ادرى من وراء هذه الحملة المنظمة ضد علمائنا والتشكيك فى الجميع بلا استثناء بل و التشكيك فى العقيدة نفسها كالجاهل الجهول الذى يشكك فى الاعجاز القرانى ومن يقول انه لاسند لوجود الحجاب او غيره وسنسمع قريبا انه لاداعى للصلاة فى المساجد ولا صيام كل شهر رمضان وان نبتعد بالدين عن السياسة وعن الحياة وليكن الدين مقصورا على المساجد ويريد هؤلاء منهجا مفصلا لاهوائهم يهاجم فئة بعينها واصبح التهكم على الدين ورجاله هو القاعدة بل التربص بكل ما يتعلق بالدين ""قل هل ننبئكم بالخسرين اعمالا الذين ضل سعيهم فى الحياة الدنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا""

2

ليتنا نفيق

بواسطة: جوده العربي

بتاريخ: الأربعاء، 16 يناير 2013 04:31 م

خطبة العزيز الدكتور العريفي جائت صفعه قويه علي وجوه من يدعون انهم دعاه وكشفت كذبهم ودجلهم لانهم اصحاب مصالح ولهذا اطل علينا من يقلل من تأثير خطبتي كلام الرجل وانه كلام معاد ليتكم قلتوه بدلا من الشتائم وتكفير الناس

3

القناع

بواسطة: مصري

بتاريخ: الأربعاء، 16 يناير 2013 05:01 م

انها الاقنعة ياسيدي التي يرتديها كل من يريد ان يجعل نفسه كبيرا داخل هذا البلد لذا رجعنا للخلف .............

4

لقد كرر العريفى نفس الخطبة على اليمن وسوريا

بواسطة: عماد

بتاريخ: الأربعاء، 16 يناير 2013 06:29 م



واضخ انه جاء لمهمة محددة


لم يجئ هذا الرجل الى مصر صدفه

انه مخطط الوهابية وقد ذكر هو فى سياق خطبته ذلك


لقد تكرر نفس اسقبال اوباما فى مصر ثم اكتشف الشعب ان السم فى العسل

5

هذه الخطبة للدكتور موسى الشريف لطشها العريفي

بواسطة: nasser

بتاريخ: الأربعاء، 16 يناير 2013 07:15 م

هذه الخطبة للدكتور موسى الشريف لطشها العريفي

6

كلامك صحيح

بواسطة: على يوسف

بتاريخ: الأربعاء، 16 يناير 2013 10:12 م

كلامك صحيح ولكن هل المشايخ فقط من تراجعوا بعد ريادة . ام الاعلام والقضاء والتعليم واللغة وووووو . هل الفن الان مثل زمان .!!!!!!!!! هل ماحدث من وكلاء النيابه مع النائب العام حدث من قبل . ؟؟؟؟؟؟؟؟ هل النشاط الرياضى مثل السابق . ؟؟؟؟ لقد افرز النظام السابق طبقة من الناس معهم شهادة وليس معهم علم يوازى الشهادة. طبقة من الناس معهم شهادة وليس معهم شهادة اخلاق. واقربها افعال وكلاء النيابة مع النائب العام , اى انه واحد منهم . هل هذه رياد’؟؟؟!!!!! ام قلت اخلاق. لقد فقدت مصر الريادة من زماااااااااااااااااان , ولكن لم نكن نهتم ايام المخلوع . ولقد افقنا الان ونريد ان نلزقها فى النظام الحاكم الان . كوارث 30 عام يتحملها نظام لم يمر عليه عام واحد . حتى فى الكذب نفضح انفسنا.

7

الكويت

بواسطة: الصراحه راحه

بتاريخ: الخميس، 17 يناير 2013 12:27 ص

يااهل الخير ينفع نعمل الرئيس الحالي لمصر شماعه لتعليق كل مافعله النظام السابق خلال 30 سنه من فساد واستهتار باموال وقوت الشعب المصري وسلبياته التي نحصد كوارثها الان اين العقلاء ليفهمو ذلك الامور

8

كفانا تعاميا عن الحقيقة .... تأسيس تلك الجماعات تم بتخطيط الغرب لهدف جوهرى و هو التفريق !

بواسطة: مسلم عادة

بتاريخ: الخميس، 17 يناير 2013 01:51 ص

حتى ديننا حذرنا من تقسيم امة الاسلام لجماعات و احزاب كل منهم بما لديهم فرحون !! انظروا لكل جماعة و لاحظوا العامل المشترك ....التمايز و التعالى عن باقى المسلمين ... فهم اما الفئة "الوحيدة" على الحق ! او " الوحيدة " الناجية من النار !ا و "الوحيدة " صاحبة المنهج الاسلامى الصحيح !!! كأنة لم يكن هناك مسلمون قبل ظهورهم (اقل من 200 عام ) و انما جاهلية او كفر كما يتبجحون.... لا تحسبوا موضوع المادة الثانية الا سبوبة للتفريق وبعدها هم من عدلوها ثم قالوا الشريعة و لما اتفق الجميع على تطبيقها يصروا على رؤيتهم الضيقة و بأيديهم و هم اشباة الجهلة و يثيروا البغضاء بين عباد اللة ... و غدا نبتهل الى اللة الا يقولوا ان الحاكمية الا للة رافعين سيوفهم كما قاتل الخوارج سيدنا على و هو المبشر بالجنة لأنة لم يحكم بما انزل اللة !!!!
اخيرا اطالب هؤلاء الذين يدعون الكفاية لأتحاذ القرارات نيابة عن القطيع المهلل ...اطالب كل منهم بأعلان ما تقاضاة و يتقاضية من شهريات و نفحات و منح منذ ولادتة و ممن يصلة هذا الانفاق الكريم عسى العقول تعود لأصحابها .

9

نداء الي رقم 8

بواسطة: rame

بتاريخ: الخميس، 17 يناير 2013 03:20 ص

اا كنت تفهم وتميز الحق فعلا ما كنت اخطات في حق مشايخنا الكرام ليس لكونك لا تسمع لا المقطع من الاقوال تصير عالما هناك علماء بحق واهل علم بحق في هذه البلد الكريمة امثال الشيخ ابي اسحاق الحويني والشيخ مصطفي العدوي والشيخ وحيد عبد السلام والشيخ محمد حسان وغيرهم كثير ولكن هناك من يشوه صورهم وصور الاسلام والمسلمون

ثم يجب علي المسلم ان يلتمس العذر لاخيه ويكون حسن الظن ولا يسبه ولايغتابه وان كنت تريد ان تتحدث بمعني ايه قال معناها او قل الايه نفسه بشكل صحيح
اشهد ان لااله الا الله وان محمد رسول الله

10

انتشار الفكر الوهابى فى مصر

بواسطة: محمد حسين أحمد

بتاريخ: الخميس، 17 يناير 2013 06:35 ص

للأسف الشديد فى نفس التوقت واللحظة التى نالت فيها خطبة العريفى على إعجاب الناس هناك كتيب صغير يوزع عن طريق الشباب السلفى الوهابى للدكتور العريفى يدعوا فيه لتكفير زيارة سيدنا الحسين وجميع الصالحين فى مصر ويقول أن المسلم الذى يشرب الخمر ويزنى يعتبر مسلم عاصى أما من زار القبور والصالحين والأولياء وسيدنا الحسين يعتبر خارج عن المله
الشرك الأكبر والعياذ بالله

فلابدا للشباب الواعى فى مصر أن يعى هذا الفكر المتطرف الوهابى جيدا وللأسف هؤلاء أدعياء العلم يكفرون من يقول لا إله إلآ الله محمد رسول الله

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً