تسعى لإسقاط شرعية الصندوق الانتخابى..

مبادرة شبابية على "فيس بوك" لخلع مرسى بالصندوق "الثورى"

الثلاثاء، 29 يناير 2013 - 05:34 ص

محمد مرسى

كتب مصطفى عبد التواب

قام وسام البرادعى، أحد القيادات الشابة بحزب الدستور، بالعمل على إعداد مبادرة لمواجهة فكرة شرعية الصندوق الانتخابى الذى ترد بها جماعة الرئيس وحزبه ومؤيدوه على كل من يتحدث عن إسقاط الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية.

وقسم وسام مبادرته على أجزاء أولها هو معطيات الوضع الراهن من وجهة نظره وتلخصت أن ما يقرب من 90% من الثوار يريدون إسقاط النظام وإسقاط الرئيس، بينما الشعب يريد حلا للأزمة دون أن يرى عنف وقتل وتخريب حتى وإن كان هذا هو الوحيد على حد قوله.

واعتبر وسام أن النخبة هى الأخرى تريد إسقاط النظام أكثر من الثوار أنفسهم ولكن بحكم موقفهم السياسى لم ولن يقدروا على تفوه كلمة إسقاط شرعية رئيس أتى بالانتخاب، بينما اعتبر أن النظام نفسه لن ولم يستجب لأى ضغوط سواء كانت داخلية بما تشهده البلاد من أحداث أو حتى أى ضغوط خارجية أو أى تدخل من الجيش والشرطة.

وفى الجزء الثانى من المبادرة، أكد وسام أنه فى ظل ذلك الوضع المشحون يرى الثوار أن الوضع أصعب مما يتوقعون، ويدركون أن إسقاط النظام والرئيس شيئاً ليس بالهين، وفى نفس الوقت لن يتخلوا عنه، متسائلا كيف يسقطوا النظام فى ظل تلك المعطيات؟.

ومن هنا بدء وسام فى التفكير كيف يتم مواجهة نظام متعالٍ يرى أن مجيئه بصندوق الانتخابات يحول بينه وبين السقوط بشرعية الميادين، ولا يبالى بالدماء التى تسقط يوما بعد يوم مادام الجميع شريكاً فى المسئولية عنها.

فكان حل التوقيعات هو ما وصل إليه وسام عندما استرجع ما قبل الثورة عندمـا قرر الدكتور محمد البرادعى، فى فكرة التوقيعات على المطالب السبعة المقدمة من الجمعية الوطنية للتغيير والتى وصلت لمليون توقيع مواطن مصرى، وكانت تمثل قوة ضغط على النظام السابق وتمثل له حرجاً وضغطاً دولياً قبل أن يكون ضغط محلى.

ثم تذكر التوقيعات التى بادر ها الشباب فى حزب الدستور للتعبير عن استيائنا من إدارة الحزب والتى وصلت لـ 1500 توقيع عضو مؤسس من أصل 20000 عضو مؤسس، وتم استخدامها للضغط والتحدث باسمهم ومن هنـا أتى إليه فكرة جمع توقيعات من الشعب لسحب الثقة من الرئيس مرسى "لإسقاط الشرعية بشرعية".

وأكد عضو الدستور بأن هذا الحل حل سياسى بالتوازى مع الحل الثورى يخدم بعض الآخر، ويساعد على تقوية البعض، مشددا على أن الفكرة ليست بديله عن التظاهر ولا التصعيد، الاثنان فى خط متوازى بل يزيد من قوة التصعيد وأنه لا يدعو إلى مغادرة التحرير.

وأشار إلى أن مضمون التوقيعات هو سحب الثقة من الرئيس ونظامه وعرض الأسباب لذالك بالإضافة إلى طرح حل بديل يتفق عليه الجميع من شباب وسياسيين ونخب ودستوريين لإدارة مرحلة ما بعد إسقاط النظام.

واعتبر أن لو استطاع الشباب على جمع 5 ملايين توقيع سيكون سلاحا قويا للضغط بهم لتحقيق أى مطالب، بينما لو استطاعوا جمع 15 مليوناً يبقى شرعياً مرسى سقط.

ومن جانبه، أكد الدكتور وسام البرادعى، صاحب المبادرة فى تصريح خاص لليوم السابع، أنه فى حالة أن وجدت الفكرة رواجا واسعا بين أوساط الشباب فأنه سيتكفل بعرضها على قادة المعارضة لإقناعهم بها وإجبارهم على الانصياع لما يراها الشباب.

وأضاف أنه قام بعرض الفكرة على بعض قادة الجمعية الوطنية للتغير ووجدت ترحيباً واسعاً بينهم، مؤكدا على أنهم أبدوا استعدادهم لتبنى المبادرة وأنه يقوم بمساعدة بعض المستشارين القانونيين فى حزب الدستور بدراسة الموقف القانونى للمبادرة لتقديمها لقادة الحزب غدا.

تعليقات (127)

1

موافق

بواسطة: احمد ابراهيم

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 05:53 ص

انا اول الموقعين

2

Agreed

بواسطة: karim el demerdash

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:20 ص

I would sign off on that

3

موافق على بركة الله

بواسطة: samir eisherif

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:29 ص

موافق على بركة الله

4

انا ثانى موافق

بواسطة: السيد سليم

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:32 ص

يلا ياشباب ورونا الهمه وشغلوا عقولكم فكره رائعه المهم نخلصمن هذا العار الذى لحق بشعبنا على يد هذا المذكور فى الصوره لااستيع ذكر اسمه فكلما نظرت الى صورته اشعر بالغثيان حرام تركب الصوره لشخص مثله على شعار جمهورية مصر العربيه اين انتم ياشعب مصر

5

انا موافق

بواسطة: AHMED

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:32 ص

اول امضاء مني اهو

6

انا كمان موافق

بواسطة: sebai

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:35 ص

وانا ثاني الموقعين

7

أوافق بشدة

بواسطة: نهلة

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:36 ص

أنا أعيش بالسعودية ولن أتمكن من التوقيع لكني سأشجع كل أقاربي ومن أعرفه بالتوقيع

8

لما تشوف هلوكستك الاول

بواسطة: مسلم سلفي مصري

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:36 ص

مسلم مصري رئيسي مرسي او حازم او الشاطر غير كدا انسي

9

تمخض الأسد فولد فأرا

بواسطة: مروان نوفل،

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:38 ص

دائماً افكاركم تدل على ماتخفيه قلوبكم .. صناديق اللعب هذه تعرفونها انتم من دون العالم بأسره فأنتم أهل الإبداع والتقاليع .. مصر ليست لعبه .. فخامة السيد الرئيس محمد مرسي بحلمه جرأكم على فعل كل قبيح ولكن غضبة الحليم آمل أن تعيدكم إلى جحوركم

10

وطبعاً هناك من ينتظر النتيجة على أحر من الجمر

بواسطة: higazy

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:41 ص

ونرجع تاني لعصر مبارك ويتنفخ الثوار ونسلم رقبتنا لأمريكا ويرجع العالم يركب فوق أكتافنا من جديد .. لا ياعم مش لاعب اللعبة دي لأن ريحتها وحشة جداً وفيها تآمر على البلد وخيانة للثورة وده عيب عيب عيب.

11

خونه

بواسطة: مواطن

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:42 ص

انتوا اتجنيتوا من كتر استخدام الديموقراطيه المفرطه...انتو عاوزين واحد ديكتاتور لكن الرئيس مرس لا ده راجل طيب مينفعش معاكوا...لا زال الاسلاميين يشاهدون حتى الان وليعلم جموع الشعب ان هؤلأ من ابناء هذا الوطن واذا تم التجاوز من قبل بعض المغيبين المستفيدين فلن نتهاون مع اى أحد منهم ...ومن قل كلامه كثر فعله...واتقوا شر الحليم اذا غضب

12

ده مش مبادرة شبابية ده مبادرة برادعية شيطانية وهزلية في نفس الوقت...!!!!!!!!!!!

بواسطة: Jasmine

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 06:51 ص

حتموتوا عشان تسقطوا الرئيس المنتخب والشرعي للبلاد منذ البداية حتى لو أسقطتم الدولة أو مصر كلها معاه مش مهم إزاي أو الوسيلة هدفكم السلطة وتوصلوا للكرسي...!!!!!!!!!!!!!! بس إنتم فاكرين إنه مؤيدين الدكتور مرسي من الشعب ومن كل الفصائل الإسلامية حيسبوكم تعملوا ده..تبقوا بتحلموا ولو فضلتم على كده حتكون حرب أهلية ووصّلتم البلد لنقطة اللاّعودة ومش حتعرفوا تطفوها للأسف..بس في الوقت ده أكيد حضراتكم حتكونوا طرتم للبنان أو الإمارات أو لندن بعد ما ولعتوها وخربتوها ومنكم لله يا جبهة الأنقاض والخراب المستعجل...!!!!!!!!!!!!!!!

13

البرادعي الصغير وخليفة البرادعي الكبير

بواسطة: ضياء الدين

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:05 ص

طيب وليه يا برادعي كل ده خسارة الاوراق والاقلام اللى هتجيب بيها التوقيعات فيه حل احسن واشرف وهو ان فيه انتخابات على الابواب لو تقدروا فعلا تجيبوا توقيعات 15 مليون بيكفي انهم يجيبوا اعضاء نواب من الدستور وغيرة وقتها اصبحتم الاغلبية وتقدروا تشكلوا حكومه وكمان توقفوا الرئيس عند حده وتنفذوا اللى بتتغنوا به من برامج وامال مش هو ده العقل والديمقراطيه اللى بيتزعمها الدستور ربنا يهدينا ويهديكم لما فيه صالح البلد والمصريين

14

تسلم افكارك

بواسطة: موافق

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:10 ص

ان شاء الله مش 5 ملايين 20 مليون وانا اول الموقعين

15

أوقع بالعشرة

بواسطة: أحمد جاد

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:12 ص

يسقط يسقط حكم المرشد..نعلم يقينا أن الاخوان لن يتركوا مرسي يتنحي ولو كلفهم ذلك هلاكهم جميعا لأن تنحيه يعني فشل وسقوط جماعتهم للأبد من التاريخ المصري..أتمني ذلك..منذ أن حلوا علينا وخرجوا للعلن أصبحت حياتنا بؤس وشقاء..اللهم خلصنا منهم كما ابتليتنا بهم وأنت أرحم الراحمين.

16

موافقون بالإجماع

بواسطة: زياد الريدى

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:13 ص

الرجاء إستحداث صيغة موافقة بما يتوافق مع الدستور والقانون ، وتنشر وتعمم بأسرع وقت ليتم جمع الطلبات وحصرها فى أقرب فرصة لأن الأمور لو هدأت ستضيع الفكر ة ونحن محلك سر نرجو الإسراع قبل فوات الأوان ويتم النشر على شبكة الأنترنت وكذلك تطبع وتوزع على أكبر نطاق أو على مصر من الجنوب إلى الشمال ومن الشرق إلى الغرب

17

اللهم احفظ مصر شر الفتن

بواسطة: مصرى حزين

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:22 ص

لو كنتم تستطيعون فعل ذلك من الاول لكسبتم الانتخابات فانتم عبارة عن اقلية مخربة سيتم القضاء عليكم قريبا باذن الله

18

انا معاكم

بواسطة: ulv,

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:22 ص

فوق

19

حسبنا الله ونعم الوكيل نعم نعم نعم للرئيس محمد مرسى

بواسطة: مصريه تحب مصر وتتقى الله

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:24 ص

اتقوا الله اتقوا يوما ترجعون فيه الى الواحد القهار
اللهم منزل الكتاب سريع الحساب هازم الاحزاب اهزمهم وزلزلهم
اللهم عليك بمن يريد خراب مصر اللهم ارنا فيهم عجائب قدرتك
اللهم احم مصر من كل مكروه ومن عبث العابثين

20

انسوا ياعلمانيين

بواسطة: ahmed

بتاريخ: الثلاثاء، 29 يناير 2013 07:27 ص

هذا الكلام هرج ومرج لن يسقط مرسى الا بالصندوق والا القادم لن يبقى في الحكم كما قبله لانها ستكون فوضى وكل مجموعه لا يعجبها الرئيس يذهبون الى الميدان ويقولون يسقط الرئيس وهذا هى الفوضى بعينها اين هى الديمقراطيه اذا يا من تدعون الديمقراطيه ارحمونا وارحموا مصر منكم لله

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع