أغلى ساعة سويسرية.. ومقلب جاوب تكسب "فيل".. ومعركة بالوسائد.. وأغرب حالة طرد بتاريخ كرة القدم.. والملكة "إليزابيث" تشارك عروسين زفافهما

ننشر أطرف مقاطع الفيديو المنشورة بقناة "اليوم السابع" المصورة..

الجمعة، 08 فبراير 2013 - 10:07 ص

قناة "اليوم السابع" المصورة فيديو 7

كتب محمد فهيم

ننشر أطرف وأجمل وأغرب الفيديوهات المنشورة على قناة "اليوم السابع" المصورة فيديو 7، والتى ترصدها عدسة القناة وتنقلها عن وكالات الأنباء العالمية، وعن المواقع العالمية الشهيرة، أو فى مواقع شبكة الإنترنت العالمية.

وفى الفيديو الأول عرض أغلى ساعة سويسرية فى العالم ثمنها 5 ملايين دولار، ويظهر فى الفيديو الساعة وما تحتويه من ماسات وهى السبب فى غلاء سعرها.

وفى الثانى فيديو لبرنامج "الكاميرا الخفية" على قناة دبى حيث يعرض الفيديو مقلب يتم تنفيذه بواسطة الفنان إبراهيم نصر الذى يتنكر فى زى سيدة عجوز، وتسأل المذيعة المتواطئة مع السيدة العجوز الضحية التى يتم عمل المقلب فيها، وعندما تجيب الضحية عن السؤال يهنئوه ويبشروه أنه قد فاز بالجائزة التى قدرها 100 ألف جنيه، وعندما يزيلوا الستار عن الجائزة يتفاجأ الضحية أن الجائزة "فيل" ويحاول الهروب، ولكنه مربوط بالفيل بواسطة الحبل التى قامت السيدة العجوز بتقييد الضحية به، ويتكرر ذلك المقلب مع عدة ضحايا.

أما الثالث فهو فيديو لأكثر من ألف شخص مشاركين فى لعبة معركة الوسائد ويقومون بضرب بعضهم البعض بالوسائد، ويظهر بالفيديو كثير من الأشخاص يمسكون بالوسائد ويلهون ويلعبون بها ويلقوها على الآخرين.

والرابع فيديو عن أغرب حالة طرد فى تاريخ كرة القدم ويعرض الفيديو طرد الحكم للاعب بعدما تم استبداله، وذلك بسبب نزع قميصه أثناء خروجه من الملعب.

والخامس يعرض مفاجأة قامت بها الملكة "إليزابيث" لعروسين بحضور زفافهما، مما أذهل العروسين وغمرتهما السعادة من هذه المفاجأة التى لم يتوقعوها، ويظهر بالفيديو لقاء لهما ليحكون عما أحسوا به، حينما حضرت الملكة "إليزابيث" زفافهما، وقد تداول عدد من النشطاء على شبكة الإنترنت هذا الفيديو.

والسادس والأخير فيديو لفيلم تسجيلى قصير بعنوان "الفيلم ده حرام" حيث ينتقد سياسة تحفيظ النصوص القرآنية دون فهم مقاصدها، وكذلك الترهيب من عذاب الله من أجل عبادته، مشيرا إلى أن ذلك يجعل الفرد يعبد الله خوفا منه وليس حباً فيه.

ويشير الفيلم فى نهايته إلى مقولة على بن الحسين بن على بن أبى طالب "إن قوما عبدوا الله رهبة، فتلك عبادة العبيد، وآخرون عبدوه رغبة، فتلك عبادة التجار، وآخرون عبدوه محبة وشكرا، فتلك عبادة الأحرار الأخيار".

ويذكر أن الفيلم، من إخراج سارة رمضان، وكتابة أحمد جمال، وخالد عبد العظيم، وآية ذكى، وهو بطولة محمد عطية ويوسف الجندى وفرح المستكاوى وإيهاب نور.

شاهد.. أغلى ساعة سويسرية فى العالم ثمنها 5 ملايين دولار


شاهد.. مقلب جاوب تكسب "فيل"


أكثر من ألف شخص يشاركون فى معركة بالوسائد


أغرب حالة طرد فى تاريخ كرة القدم


الملكة "إليزابيث" تفاجئ عروسين بحضور زفافهما


"الفيلم ده حرام" ينتقد عبادة الله رهبة.. ويدعو لعبادته حبا وشكرا

تعليقات (2)

1

الله محبة

بواسطة: عابر سبيل

بتاريخ: الجمعة، 08 فبراير 2013 10:38 ص

عقيدة المسيحية الله محبة هو ده المدخل الوحيد الصحيح للعبادة

2

الي عابر سبيل و عن المسيحيه

بواسطة: مصري اصيل

بتاريخ: الجمعة، 08 فبراير 2013 12:19 م

المسيحيه ليست عقيده.... المسيحيه ايمان و الايمان المسيحي داخل القلب و ليس خارجه بمعني ان حياه الانسان و تصرفاته تنبعث عن ايمانه المسيحي و ان نصلي الي الهنا و لا نعبده . و لنا فخر ان نفتخر بصليب مسيحنا .

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً