بعد توقف عدد من الحقول..

تراجع إنتاج الغاز بسبب التوترات الأخيرة

الإثنين، 11 مارس 2013 - 05:23 ص

أسامة كمال وزير البترول

كتبت نجلاء كمال

كشفت مصادر حكومية عن تراجع إنتاج مصر من الغاز الطبيعى بعد الأحداث السياسية الأخيرة والتوترات التى تشهدها البلاد، لافتا إلى توقف العديد من الحفارات الواقعة فى الدلتا نتيجة لقطع الطرق.

وأشارت المصادر إلى إغلاق عدد من حقول الغاز والبترول بعد اعتراض الأهالى، والمطالبة بتعيين ذويهم، حيث تم على سبيل المثال إغلاق حقل جنوب بطرة بشركة المنصورة للبترول، والذى ينتج يوميا نحو 15 مليون قدم مكعب من الغاز، ونحو 40 ألف طن من البوتاجاز، مما يهدد بنقص حاد فى الطاقة خلال الفترة القادمة إذا استمرت الاحتجاجات الشعبية.

وأكد المصدر تعرض حقول شركة سيناء للبترول للتوقف التام أمس ولمدة قاربت على الساعة، بعد تصاعد مطالب الأهالى أيضا بتعيين ذويهم، ورصف الطرق، مما أحدث نقصا فى كميات الغاز، سرعان ما تم تعويضه بعد استدعاء رجال الجيش والشرطة لحل الأزمة، حيث تنتج الشركة نحو 90 مليون قدم مكعب غاز يوميا.

وأشار المصدر إلى تأخر مشروع دسوق التابع لشركة "أر دبيلو إيجبت"، والذى كان مقررا له بدء إنتاج نحو خمسين مليون قدم مكعب غاز بدءا من الصيف المقبل، وتأخر نتيجة اعتراض الأهالى، لافتا إلى أنه تم الانتهاء من حفر الآبار، ومنتظر بدء الإنتاج آخر العام الجارى.

وتشارك شركة "آر دبليو" فى مشروعات الاستكشاف والإنتاج فى مصر منذ عام 1974، والتى عملت على تعزيز وزيادة مكانتها فى مصر باعتبارها أحد مناطقها المحورية.

تعليقات (1)

1

احلى رد

بواسطة: Mohamed

بتاريخ: الإثنين، 11 مارس 2013 09:02 ص

لا تعليق

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة