بالصور.. قنبلة الريال تنفجر على مسرح "الأحلام" فى 3 دقائق.. تشكيل خاطئ لـ"الشياطين".. حكم تركى ظالم.. ملاحقة عقدة مورينيو لفيرجسون.. ولمسة وفاء من رونالدو تُقصى مانشستر يونايتد من"الشامبيونزليج"

الأربعاء، 06 مارس 2013 - 01:32 ص

جانب من المباراة

كتب أدهم البدراوى

نجح فريق ريال مدريد الأسبانى فى تخطى عقبة مانشستر يوناتيد الإنجليزى وهزمه فى عقر داره 2/1 بالمباراة التى جمعت الفريقين على ملعب "أولد ترافورد" فى إياب دور الـ 16 من دورى أبطال أوروبا، ليتأهل الفريق الملكى إلى دور الـ 8 بنتيجة 3/1 لمباراتى الذهاب والإياب.

رغم نجاح الاسكتلندى أليكس فيرجسون المدير الفنى للشياطين الحمر فى فرض التعادل الإيجابى بمباراة الذهاب على ملعب "سانتياجو بيرنابيو" إلا أنه أخفق على أرضه وبدأ المباراة بتشكيل مذبذب، خاصة عدم الاعتماد على واين رونى منذ البداية والدفع بالبرتغالى لويس نانى الذى نال البطاقة الحمراء ووضع فريقه فى مأزق من الدقيقة 56 فى كرة لا تستحق الطرد وكان قرارا متسرعا من الحكم التركى سيونيت شاكير الذى طرد اللاعب بشكل مباشر دون أى بطاقات صفراء.

وأخطأ فيرجسون مجددا عندما سحب ويلبيك المهاجم الأسمر الذى لعب مباراة رائعة وكان يسبب قلق للدفاع المدريدى على مدار المباراة لتحركاته وسرعته الكبيرة، ودفع بأشلى يانج فى تبديل بلا معنى، كما أبقى على المهاجم الهولندى روبين فان بيرسى حتى نهاية المباراة رغم أنه عائد من الإصابة.

وفى حالة وصول الريال لنهائى البطولة والتتويج بها سيكون الطرد الذى ناله نانى صاحب فضل كبير على "الميرينجى"، بالإضافة لتألق الحارس دييجو لوبيز الذى دافع عن مرمى الريال ببسالة وأنقذ أهداف مؤكدة ساهمت فى عبور فريقه إلى ربع النهائى.

فى المقابل، نجح البرتغالى جوزيه مورينيو فى التعامل مع المباراة فنياً ببراعة واستطاع رسم خطة الفوز للاعبيه وحقق المراد واستغل النقص العددى بشكل سريع ولم يمر دقيقة ودفع بالكرواتى لوكا مودريتش الذى سجل هدفاً رائعاً فى مرمى الشياطين الحمر، واستمرت صحوة الريال وأضاف رونالدو الهدف الثانى بعدها بثلاث دقائق ورفض الاحتفال واعتذر لجماهير المان يونايتد لأنه كان فريقه القديم وصاحب فضل فى تقديمه كأفضل لاعبى العالم فى الوقت الحالى.

والمفارقة فى المباراة أنها دليل قاطع على استمرار عقدة مورينيو لفيرجسون، حيث تقابل المدربين فى 17 مباراة ولم يستطع الاسكتلندى الفوز إلا مرتين.

































لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً