لافروف: لدينا أدلة على استخدام المعارضة السورية "الكيماوى"

الخميس، 26 سبتمبر 2013 - 03:48 م

وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف

نيويورك - الأناضول

قال وزير الخارجية الروسى، "سيرجى لافروف"، إن بلاده تمتلك أدلة قوية على قيام قوات المعارضة السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية فى هجوم 21 أغسطس الماضى فى ريف دمشق، وأنه عرض الأدلة على نظيره الأمريكى، "جون كيرى"، وبالإمكان الوصول إليها عبر الإنترنت.

وأفاد "لافروف"، فى لقاء أجرته معه صحيفة "واشنطن بوست"، أن حكومته تتعامل بمنتهى الجدية مع أى استخدام للأسلحة الكيميائية فى سوريا، مشيرًا إلى ضرورة تناول الموضوع فى إطار الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، وأن بلاده ستعرض الأمر مجددًا على مجلس الأمن الدولى من أجل إيجاد حل فى حال حدوث أى انتهاك.

ولفت إلى أن بلاده نقلت إلى الحكومة السورية وجهة نظرها بضرورة حل مسألة الأسلحة الكيميائية فى إطار معاهدة حظر الأسلحة الكيميائية، مضيفًا: "رد الرئيس السورى السريع والإيجابى طمأننا".

وتطرق لافروف إلى كلمة الرئيس الأمريكى، "باراك أوباما"، فى الدورة 68 للجمعية العامة للأمم المتحدة، فقال إنها أظهرت أن "أوباما" سيساعد على إيجاد مواقف مشتركة فى حل أزمات الشرق الأوسط.

وحول الملف النووى الإيرانى، أعرب وزير الخارجية الروسى عن أمله بالحكومة الإيرانية، التى أعلنت عن رغبتها بمواصلة المفاوضات النووية، واستعدادها لكى تكون أكثر شفافية من أجل التوصل إلى نتيجة، مؤكدًا على ضرورة تخفيف العقوبات الدولية وإلغائها فى النهاية فى حال تكللت المفاوضات بالنجاح.

وعن التعاون الروسى الأمريكى فى الشأن الأفغانى، أوضح "لافروف" أن بلاده تعمل مع الإدارة الأميركية فى العديد من المواضيع فى أفغانستان، ومنها التعاون على توفير المعدات للجيش الأفغانى، والعمل المشترك على تدريب قوات الأمن الأفغانية.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر تعليقاً