لليوم الثانى.. أزمة أوراسكوم للإنشاءات تقود البورصة لخسارة 5.2 مليار جنيه.. مسيرة لموظفى الشركة لمنع الإجراءات المتعسفة.. و"نجيب ساويرس" يشكر المصريين على تضامنهم مع عائلته

الثلاثاء، 5 مارس 2013 - 16:44

أنسى ساويرس أنسى ساويرس

لليوم الثانى على التوالى تسببت أزمة عائلة ساويرس، فى استمرار خسائر البورصة، فبعد أن خسرت البورصة أمس الاثنين 7 مليارات جنيه، واصلت البورصة اليوم مسلسل الخسائر لتفقد نحو 5.2 مليار جنيه، الأمر الذى أثار مخاوف فى الأوساط الاقتصادية.

يأتى ذلك بعد قرار النائب العام المستشار طلعت إبراهيم بمنع كل من أنسى ساويرس وناصف ساويرس، من السفر، على خلفية اتهامات بالتهرب الضريبى.

من جانبهم دعا موظفو شركة أوراسكوم للإنشاء، للقيام بمسيرة سلمية ظهر غد الأربعاء، والتى ستبدأ من أمام أبراج النيل سيتى إلى مكتب النائب العام، للتعبير عن رفض قرار النائب العام ضد عائلة ساويرس ومنعهم من السفر.

وطالب الموظفون فى بيان لهم النائب العام بالتراجع عن قراره المستبد (حسب وصفهم) تجاه آل ساويرس، وأضافوا أنهم خوفا على شركتهم ومصدر رزقهم يطالبون النائب العام بالتراجع عن قرار بمنع "آل ساويرس" من السفر موضحين أن هناك تضاربا بين قرار النائب العام وتقرير مصلحة الضرائب التى تؤكد أنه لا توجد أى نزاعات مع الشركة.

بدوره توجه رجل الأعمال نجيب ساويرس عبر تغريدة له على تويتر، بالشكر لشعب مصر لتضامنه مع أسرته، قائلاً "لا أستطيع أن أشكر أو أعبر عن هذا الشعب العظيم الذى غمرنى بمحبته وتضامنه، المصريين أهمه.. أشكركم جميعا".

كانت مؤشرات البورصة قد أنهت تعاملاتها، اليوم الثلاثاء، على تراجع حاد، ووصلت الخسائر فى رأس المال السوقى إلى 5.2 مليارات جنيه بسبب أزمة أوراسكوم للإنشاءات، مدفوعة بعمليات بيع من قبل المستثمرين العرب والأجانب.

وتراجعت معظم الأسهم القيادية فى السوق، وعلى رأسها أسهم أوراسكوم للإنشاء التى واصلت تراجعها الحاد لليوم الثانى، كما تراجع سهم البنك التجارى الدولى وأوراسكوم تليكوم وغيرها من الأسهم الكبرى، فى حين مالت تعاملات المصريين نحو الشراء.


موضوعات متعلقة..

نجيب ساويرس على "تويتر": أشكر الشعب المصرى على تضامنه مع عائلتى

البورصة تخسر 5.2 مليار جنيه بسبب أزمة أوراسكوم للانشاءات

مسيرة لموظفى "أوراسكوم" لمنع الإجراءات المتعسفة ضد الشركة







الأكثر تعليقاً