ما أسباب النمـش وطرق علاجه؟

السبت، 10 ديسمبر 2011 - 14:58

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت عفاف السيد

تسأل قارئة: شقيقتى مصابة بالنمش فى وجهها بطريقة ملحوظة إلى جانب ظهوره فى رقبتها وكتفيها، فما هى أسباب النمش وهل يمكن علاجه أو تقليل ظهوره؟

يجيب عن السؤال الدكتور هانى الناظر، زميل الكلية الملكية للأطباء-إنجلترا -رئيس المركز القومى للبحوث السابق، وأستاذ الأمراض الجلدية قائلاً: صفاء الوجه ونضارة البشرة هو ما يشغل بال الفتيات، ومشكلة النمش الذى يظهر فى الوجه تعتبر واحدة من المشكلات التى تقابل الكثيرين خاصة بين الشباب والشابات، وهذه الظاهرة ناتجة عن تجمع مجموعات من الخلايا الصبغية التى تفرز مادة الميلانين بالجلد وتظهر على هيئة بقع صغيرة متجاورة يتراوح لونها ما بين البنى الفاتح والبنى الغامق.

وقد تكون فى صورة قليلة العدد أو كثيرة العدد، وتعتبر مناطق الخدين والأنف هى المناطق الرئيسية التى يظهر بها النمش، إلا أنه سجلت حالات قليلة لانتشار النمش فى الوجه بالكامل، وقد وجد أن ظهور المشكلة وانتشارها يتوقف على عدة عوامل، فقد وجد أن العامل الوراثى يلعب دوراً أساسياً فى الموضوع.

كما أنه تلاحظ أن كثرة التعرض المباشر للشمس يؤدى أيضا لظهور الأعراض وبخاصة الأشخاص الذين يحملون الصفة الوراثية، وبصفة عامة فإن ذوى البشرة البيضاء يكون لديهم الاستعداد بصورة أكبر لظهور النمش بالمقارنة لذوى البشرة السمراء.

وعلاج ظاهرة النمش يكون فى الأساس باتخاذ الطرق الوقائية من خلال الابتعاد عن التعرض للشمس،كذلك استخدام الكريمات التى تحمى من أشعتها، وذلك بعد أخذ رأى الطبيب الاخصائى.

وتلعب هذه الكريمات والمحاليل دوراً مهماً للغاية فى الوقاية من ظهور وانتشار النمش، أما بالنسبة للعلاج فتعتبر الإزالة باستخدام الليزر هى أفضل الوسائل الحديثة للتخلص من النمش، إلا أن ذلك يحتاج للطبيب الماهر المتمرس على استخدام الليزر.







الأكثر قراءة